16:58 - 4 مايو 2021

ربيع لخليع يعرض حياة القنيطريين “للموت”!

برلمان.كوم- الجيلالي الطويل

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا كشفت عن فضيحة مدوية، بينت حجم الاستهتار واللامبالاة وتعريض حياة المواطنين للخطر، حيث عمد أحد عمال البناء التابعين للشركة التي فوتت لها صفقة بناء قنطرة الاتحاد بمدينة القنيطرة، إلى استعمال بعض مواد البناء البدائية من قبيل “الملاسة والطالوش”، في غياب تام لأي رقابة من قبل المكتب الوطني للسكك الحديدية الذي يسيره ربيع لخليع.

وحمل نشطاء منصات التواصل الاجتماعي مسؤولية هذا الاستهتار الذي من شأنه تعريض حياة القنيطريين وغيرهم من عابري هذه “القنطرة” التي تعد شريانا حقيقيا يربط بانسيابية بين مختلف أحياء المدينة للموت، لربيع لخليع مدير الـ”ONCF”، مشيرين إلى أن هذه القنطرة تابعة للمكتب المذكور.

وطالب النشطاء ربيع لخليع مدير المكتب الوطني للسكك الحديدية، بإيفاد لجنة لموقع “القنطرة” وفتح تحقيق في الموضوع مع ترتيب المسؤوليات، مشددين على أن الشركة التي فوت لها المكتب هذه الصفقة يجب أن توضح السبب الذي جعل عمالها يشتغلون بطرق بدائية وكأنهم يبنون أرضية إحدى البقع الأرضية.

وبسبب التأخير والتعثر الذي عرفته إعادة ترميم هذه القنطرة، حيث تجاوزت السنتين، دعا النشطاء ربيع لخليع، إلى توضيح الأسباب الحقيقية التي جعلت الشركة التي فوت لها هذا المشروع تتماطل كل هذه المدة دون تسليمه في وقت معقول.

وجدير بالذكر أن عددا من سكان مدينة القنيطرة تداولوا صورا توضح استعمال أحد العمال بورش بناء القنطرة لمواد بسيطة، علما أن المشروع فوته المكتب الوطني للسكك الحديدية بأموال طائلة لإحدى الشركات الخاصة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *