12:01 - 12 يونيو 2019

سعد بن مبارك يرد بقوة على اتهامات تلقيه أموالا خلال انتخابات 2016

برلمان.كوم

فند المحامي سعد بن مبارك ما تناقلته بعض المنابر الإعلامية حول تسجيلات صوتية صادرة عن المسمى نورالدين غزلاوي يدعي أنه سلم بن مبارك مبلغا ماليا بقيمة 150 مليون سنتيم، بغرض تمويل مرشح التجمع الوطني للأحرار بالدائرة البرلمانية الرباط-المحيط في أكتوبر 2016 مقابل الحصول على مقعد باللائحة الوطنية النسائية لزوجته، وأنه يتوفر على شيك بالمبلغ  كضمانة، معتبرا أن كل ذلك مجرد لغط وأوهام.

واعتبر بن مبارك في تصريح لـ”برلمان.كوم”، أن ما جاء في التسجيلات المذكورة افتراءات وأكاذيب وأباطيل وبهتان، وقذف وطعن واتهام في شخصه وزوجته النائبة البرلمانية باسم التجمع الوطني للأحرار، وأمينة مجلس النواب.

وأكد بن مبارك أنه يتابع الوضع عن كثب وباهتمام وحذر كبيرين وأنه بصدد تهييء ملف متكامل بتعاون مع ثلة من الخبراء القضائيين ومجموعة من المحامين المتخصصين في المادة الجنائية قصد إيداعه لدى وكيل الملك بابتدائية الرباط؛ بهدف تعميق البحث بواسطة الشرطة القضائية والاستماع إلى كل من له علاقة ببث ونشر وتوزيع هذه الادعاءات المغرضة للتشهير به وعائلته ومتابعتهم من طرف النيابة العامة، مع حفظ حقه في المطالبة بالتعويض عن الضرر الذي لحقه جراء هذا الفعل الشنيع.

وأوضح المتحدث في ذات التصريح، أن “الغرض من مثل الادعاءات المس بسمعة وكرامة الأشخاص والمؤسسات بالكذب والبهتان، وهو ما يعاقب عليه القانون بالحبس من سنة إلى ثلات سنوات وغرامة من 2000 درهم إلى 20000 درهم عملا بمقتضيات المادة 447|2 من القانون الجنائي المعدلة بمقتضى القانون رقم 13|103 والتي دخلت حيز التنفيذ منذ شتنبر الماضي، إضافة إلى أن المقتضيات الجديدة رفعت العقوبة الحبسية إلى خمس سنوات في حالة العود..  وأكد الأستاذ بنمبارك أن المس بسمعة وكرامة الأشخاص والمؤسسات بالكذب والبهتان أمر لن يقبل فيه المساومة. وأضاف أن حزبه مستهدف أيضا من طرف خصومه السياسيين والمتربصين به خاصة بعد المجهودات التي يقوم بها رئيس الحزب عزيز أخنوش لإعادة هيكلته وتأهيله لاحتلال الصدارة خلال الاستحقاقات القادمة لسنة 2021.

سعد بن مبارك يشتغل محاميا بهيأة الرباط منذ ثلاثين سنة وهو الآن يرأس مجلس عمالة الرباط، ومنسقا جهويا للتجمع الوطني للأحرار بجهة الرباط- سلا- القنيطرة منذ اعتلاء عزيز أخنوش رئاسة الحزب، كما أنه انتخب بالإجماع من طرف رؤساء مجالس العمالات والأقاليم بالمغرب رئيسا لهم في 28 يناير 2019.


اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *