12:19 - 8 يناير 2019

سلطات وجدة تهدم منزل الرئيس الجزائري بوتفليقة

برلمان.كوم - م.ن

علم “برلمان.كوم” من مصادر مطلعة أنه جرت صباح اليوم الثلاثاء، عملية هدم منزل عائلة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الكائن بأحد أزقة المدينة القديمة بوجدة.

وأضافت ذات المصادر أن عملية هدم المنزل المذكور، الذي تعود ملكيته إلى والد الرئيس الجزائري المتوفى، أحمد بوتفليقة، جرت في أجواء عادية ووسط حضور ممثلي السلطة المحلية، على رأسهم باشا المدينة، بالإضافة إلى القنصل العام للجزائر وابنة أخت بوتفليقة، عائشة بن السهلي، التي حضرت بالنيابة عن باقي الورثة.

جدير بالذكر، أن قرار الهدم جاء بناء على تقارير اللجان المكلفة بإعداد لوائح المنازل المهددة بالانهيار، حيث تشعر المعنيين بقراراتها لمباشرة الهدم من تلقاء أنفسهم، أو تباشر السلطات ذلك حفاظا على سلامة الساكنة والمساكن المجاورة بالنظر إلى أن عدم هدم المنزل يمكن أن يؤثر على النسيج العمراني لباقي المساكن المجاورة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *