استمعوا لبرلمان راديو

16:43 - 16 أبريل 2021

شخصيات تاريخية.. فاطمة الفهرية “أم البنين” مشيدة أقدم جامعة في العالم

برلمان.كوم

يقرب موقع “برلمان.كوم” خلال شهر رمضان الكريم، قراءه الأعزاء من أبرز الشخصيات التاريخية، من بوابة سلسلة تحمل عنوان “أبرز الشخضيات عبر التاريخ“، بحيث سيتم تناول مسار العديد من الشخصيات الوطنية والأجنبية.

وتتطرق حلقة اليوم من سلسلة “أبرز الشخصيات عبر التاريخ”، لمسار فاطمة بنت محمد الفهري مشيدة أقدم جامعة في العالم.

وتعتبر فاطمة بنت محمد الفهري، المرأة العربية القرشية التي أسست أقدم جامعة في العالم من مالها الخاص عام 245هـ، وهي جامعة القرويين في فاس، التي تؤكد اليونسكو أنها أول جامعة في التاريخ، وأول جامعة تمنح إجازة في الطب، وأول مؤسسة اخترعت الكراسي العلمية المتخصصة والدرجات العلمية في العالم.

وحسب المراجع التاريخية، فيُعتقد أن فاطمة الفِهرية قد وُلِدَت عام 800 ميلادية وهاجرتْ من القيروان، إلى فاس. 

 وعرفت فاطمة الفهرية، بلقب أم البنين الفهرية، حيث نزحت وهي فتاة صغيرة مع العرب النازحين إلى أقصى المغرب ونزلت مع أهل بيتها في عدوة القرويين زمن حكم المولى إدريس الثاني، حتى تزوجت وطاب لها المقام هناك.

وأشارت المصادر التاريخية، إلى أن فاطمة الفهرية تزوجت، وكان لأبيها وزوجها مال كثير، غير أنه لم تمض سنوات كثيرة حتى توفي الأب والزوج وأخ له، فورثت فاطمة بجانب أختها مريم، وحيدتي أبيهما، كل ماله، إضافة إلى مال زوجها، فأغدقت عليهما الدنيا بالثراء.

ورأت الأختان أنه من الضرورة استغلال هذه الثروة في التقرب إلى الله، لما تميزتا به من زهد وتقوى وورع، وعقدتا العزم على بناء مسجدين يكونان ذخراً لهما بعد موتهما، فبنت فاطمة مسجد القرويين منقطعة إلى الصوم طيلة مدة البناء إلى حين اكتماله في فاتح رمضان سنة 859م، فيما اقتدت بها أختها في بناء مسجد الأندلس في الفترة نفسها.

ولا زال جامع القرويين إلى جوار جامع الأندلس، يؤديان دوراً رائداً في نشر الإسلام والعلوم في المغرب ثم نحو أوروبا، وأصبح جامع القرويين الشهير أول معهد ديني وأكبر كلية عربية في بلاد المغرب الأقصى، وبذلك كانت فاطمة بنت محمد الفهري القيرواني هي مؤسسة أول جامعة في العالم وهي جامعة القرويين.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *