18:30 - 29 نوفمبر 2019

ضعف نسبة تصدير “الكليمونتين” يكبد المغرب ملياري درهم خسائر

برلمان.كوم

أفاد منتجو “الكليمونتين” بالمغرب أن نسبة التصدير الضعيف خلال الموسم الفلاحي السابق، والتي من المتوقع أن تستمر هذه السنة أيضا، ستؤدي إلى خسائر تقدر بـ2 مليار درهم، وفق ما ذكرته جمعية منتجي الحوامض في اجتماع عقدته مؤخرا، لتقييم حالة الصادرات حتى 23 نونبر 2019.

المنتجون الذين يشتكون من نسبة التصدير الضعيف، توقعوا انخفاض نسبة الإنتاج بمعدل 50 ٪ في المتوسط أو حتى 75 ٪ في بعض المناطق مثل سوس ماسة، “مما سينعكس على عملية التصدير، وذلك بسبب العوامل المناخية وارتفاع درجة الحرارة”.

 وتوقع المنتجون، وفق ما ذكرته مصادر “برلمان.كوم“، أن لا يتجاوز معدل الصادرات في منطقة سوس، وهي المنطقة الأولى  من حيث المساحة المخصصة لزراعة الحمضيات 42000 طن هذه السنة، بعد أن حققت 187000 طن في الموسم السابق، أي بفرق 145000 طن.

وذكر ذات المصدر أن 50 في المائة من هذه الكميات المتوقعة ستصدر إلى روسيا، و30 ٪ إلى بلدان أمريكا الشمالية و12 ٪ فقط إلى أسواق الاتحاد الأوروبي.

وأفادت الجمعية أن المناطق الرئيسية المنتجة للحمضيات ستتعرض لانتكاسات خطيرة خلال هذا الموسم، وفي المقابل فإن منطقة بركان ستحقق نتائج جيدة وموسما جيدا نسبيا.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *