برلمان.كوم - عشرون كاتبا عربيا يحتفون بالمدن المغربية في معرض البيضاء
15:19 - 6 فبراير 2019

عشرون كاتبا عربيا يحتفون بالمدن المغربية في معرض البيضاء

برلمان.كوم-عبد الفتاح نعوم

تعتزم وزارة الثقافة والاتصال تنظيم ندوة مساء الأحد القادم حول كتاب “الرسائل المغربية: عشرون كاتبا يروون مدن المغرب وطيفا من وقائعه، وذلك في إطار برنامج “في حضرة كتاب” حسب ما يتضمنه البرنامج الذي أعلنته إدارة المعرض الدولي للنشر والكتاب، الذي تُقام أنشطته بين 8 و17 من شهر فبراير الجاري.

ويتحدث الكتاب الذي حرره كل من الإعلاميَّيْن اللبنانيين سامي كليب وفيصل جلول عن عدد من المدن المغربية مثل الدار البيضاء وفاس ومراكش والعيون وتطوان والرباط ووجدة، معتبرا أن المـدن لم تكن يومـا “مجـرد عناويـن لأحيـاء وشـوارع وأزقـة، كمـا أنهـا ليسـت علامـة لنمـاذج عمرانيــة خاصــة، وإنمــا هــي، إلى جانــب ذلــك، روح جماعيــة تــدل عــى طبيعــة ســاكنتها”.

وفي هذا الصدد قال الإعلامي اللبناني الشهير سامي كليب في تصريح لـ”برلمان.كوم” إن المجموعة التي ستتحدث عن الكتاب في الندوة، التي سيديرها هو، وسيشارك فيها كل من فيصل جلول من لبنان ولويزا ناضور من الجزائر وفاضل الربيعي من العراق، وآخرين، ستكون مخصصة لـ”الحديث عن الكتاب ومضمونه وعلاقة كل كاتب بالمملكة المغربية”، قائلا إن “هدفنا الأول والأخير هو التأكيد على إعادة بناء الجسور بين دولنا في عصر ما عدنا نسمع فيه إلا الفتنة”.

وأضاف ذات المتحدث قوله إن “هدفنا الآخر هو القول إن ثمة دولا عريقة بتاريخها وحضارتها، ولكننا كعرب وخصوصا الجيل الجديد ما عدنا نعرف عنها شيئا، ونخجل من تراثنا ولغتنا وأرضنا”، في إشارة منه إلى التاريخ والحضارة المغربية التي تزخر بها المدن التي تناولها الكتاب المذكور.

وختم سامي كليب ذات تصريحه بالقول إن “أهل المشرق لا يعرفون الكثير عن المغرب للأسف جهلا أو تجاهلا، ولذلك بدأنا بأهم الدول وأكبرها وأعرقها”، مشيرا إلى المغرب الذي تم تخصيص كتاب لمدنه وتاريخه وثقافته من طرف الكتاب، الذين يرتقب أن يتناولوا مدنا وبلدانا عربية أخرى.


اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *