19:30 - 13 نوفمبر 2019

عمال الطاقة يرفضون نقل منشآت إنتاج الكهرباء لوكالة “مازن” ويصفون العملية بـ”الخوصصة المقنعة”

برلمان.كوم- ف خ

رفضت الجامعة الوطنية لعمال الطاقة، ظروف نقل ملكية منشآت إنتاج الكهرباء من مصادر مائية وشمسية وريحية إلى الوكالة المغربية للطاقة البديلة “مازن” ضمن ما وصفوه بـ”الخوصصة المقنعة”.  وفق ما ذكرته الجامعة في بلاغ لها.

 وأكدت الجامعة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، رفضها لمخطط ما اعتبرته “تفكيك” قطاع الطاقة بالمكتب الوطني، من خلال تنزيل مضامين مشروع اتفاقية القانون رقم 16.38، المتعلقة بنقل منشآت إنتاج الكهرباء، إلى “مازن” مع ما يتضمنه ذلك من تداعيات خطورة على الحقوق والمكتسبات والاستقرار المهني والاجتماعي للأطر والمستخدمين.

واستنكر ذات المصدر، “إمعان السلطات المعنية وعلى رأسها الوزارة الوصية على القطاع وإدارة المكتب، في تغييبها الممنهج للشريك الاجتماعي في الملفات المصيرية، خصوصا ما يتعلق بمشروع إعادة هيكلة القطاع”.

وأكدت الجامعة الوطنية لعمال الطاقة، رفضها ل”مشروع الاتفاق”، الذي تقدمت به الإدارة كآلية لتصريف وصرف الزيادة في الأجور، التي تم الاتفاق عليها سلفا في إطار المفاوضات القطاعية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *