16:30 - 1 أكتوبر 2018

فوز أمريكي وياباني بجائزة “نوبل” للطب لهذا العام ولا جائزة للأدب بسبب التحرش

برلمانكم

أعلنت الجهة المانحة فوز أمريكي وياباني بجائزة نوبل للطب لعام 2018، لاكتشافاتهما التي أدت إلى تحقيق تقدم في علاج السرطان. وأوضحت المؤسسة أن الفائزين هما جيمس أليسون وتاسوكو هونجو.

وقالت جمعية نوبل في معهد كارولينسكا بالسويد في بيان، “أوضح أليسون وهونجو كيف يمكن استغلال استراتيجيات مختلفة لتثبيط كوابح الجهاز المناعي في علاج السرطان”.

وقيمة الجائزة تسعة ملايين كرونة سويدية، أي ما يعادل مليون دولار، وجائزة نوبل للطب هي أول جوائز نوبل التي تمنح كل عام.

في المقابل، فلن تكون هناك جائزة نوبل في الأدب هذا العام، ويرجع ذلك إلى تعرض الأكاديمية السويدية لاستقالات جماعية بعد أن اتهمت 18 امرأة، الفرنسي جان كلود أرنو، بالتحرش الجنسي والعنف والاغتصاب.

ويخضع الرجل، البالغ من العمر 72 عاما، والذي كان شخصية مؤثرة في المشهد الثقافي في ستوكهولم لعقود، للمحاكمة الآن في ستوكهولم ويواجه تهمتين تتعلقان باغتصاب امرأة قبل 7 سنوات.

ومن المتوقع صدور حكم في قضيته اليوم الإثنين 1 أكتوبر 2018، وهو اليوم نفسه الذي تنطلق فيه إعلانات جائزة “نوبل” لعام 2018، مع إعلان معهد كارولينسكا عن الفائز بجائزة “نوبل” في الطب.

وللإشارة فإنه نادرا ما يتم إلغاء أو تأجيل منح جوائز “نوبل”، وآخر مرة ألغيت فيها جائزة الأدب كانت في عام 1943 في ذروة الحرب العالمية الثانية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *