15:19 - 13 يونيو 2018

فيلم “في بلاد العجائب” يتوج بنابولي

برلمان.كوم_فاطمة الزهراء أوعزوز

توج الفيلم السينمائي “في بلاد العجائب” للمخرجة المغربية جيهان البحار، أخيرا بجائزة السيناريو في مهرجان خليج نابولي للأفلام المستقلة بإيطاليا في دورته الرابعة التي أقيمت بمدينة نابولي بمشاركة أفلام من جنسيات مختلفة من أمريكا وإيطاليا والهند وغيرها.

وشهد الفيلم، الذي أخرجته جيهان البحار، وقام ببطولته كل من عزيز داداس، ومجدولين الإدريسي، وفدوى الطالب، ومالك أخميش، وهدى صدقي، ومحمد الشوبي، إقبالا كبيرا من قبل الجمهور الذي رحب بهذا الفيلم الذي يجمع بين الكوميديا والدراما.

ويحكي فيلم “في بلاد العجائب” الذي جرى تصويره على بعد 80 كيلومترا من أزرو قصة امرأة ثرية ومتعجرفة تتميز بشخصية فريدة تضطرها الظروف إلى العيش رفقة عائلة فقيرة في جبال الأطلس، حيث الظروف الصعبة والحياة المزرية.

ويسعى “في بلاد العجائب” من خلال مقاربة كوميدية، تسليط الضوء على معاناة سكان المغرب العميق في جبال الأطلس حيث قساوة الطبيعة والبرد الشديد وغياب المرافق الضرورية وأبسط مستلزمات الحياة.

إلى جانب مشاركته في عدة مهرجانات وطنية ودولية في أوروبا وإفريقيا، فاز فيلم “في بلاد العجائب” بالعديد من الجوائز حيث سبق أن هيمن على جوائز الدورة الثالثة بمهرجان السعيدية السينمائي “سينما بلا حدود”.

جدير بالذكر الإشارة إلى أن جيهان البحار، خريجة شعبة السمعي البصري من كلية ابن مسيك بالدار البيضاء، ساهمت في كتابة سيناريو العديد من السيتكومات، بدءا من “للا فاطمة” و”دار أمي هنية” إلى “ياك احنا جيران” وبعدها تفرغت لكتابة الأفلام التلفزيونية كـ”حد الصداقة” لعادل الفاضيلي.

وبعد محطات لتعميق التكوين داخل وخارج المغرب في التخصصات الحيوية للصناعة الفيليمية، أطلت جهان البحار في 2006 من خلال فيلمها القصير الأول “شيفت زائد حذف” الذي توج في مجموعة من المهرجانات الوطنية والدولية، بينها جائزة السيناريو بالدورة الثمانة لمهرجان بيروت الدولي.

ويظل فيلم “الروح التائهة” وشمة بارزة في سجل المخرجة بعد أن حصد في المهرجان الوطني لللفيلم بطنجة جائزة النقد وجائزة أحسن سيناريو. وأعقب هذه المحطة الناجحة فيلم قصير آخر بعنوان “الفصل الأخير” الذي كرس موهبة إخراجية واعدة تبرر ترقب النقاد وعشاق السينما لأولى مغامراتها في الفيلم الطويل “في بلاد العجائب”.

 

 

 

 

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *