15:30 - 3 نوفمبر 2018

قهقهات يتيم مع مديرة بمجلس النواب تغضب البرلمانيين

برلمانكم-لحسن بوشمامة

بعد فضيحة علاقته “المشبوهة” بمدلكته وما أثارته هذه العلاقة من ضجة على مستوى الرأي العام الوطني، يبدو أن وزير الشغل والإدماج المهني لم يتعظ من أخطاءه التي تكررت وتعددت إلى حد التخمة.

يتيم كان هذه المرة مثار سخرية واستهجان من طرف النواب البرلمانيين، الذين حضروا لمناقشة الميزانية الفرعية لوزارته داخل مجلس النواب، لدرجة استنكارهم لاستهتار هذا الوزير بحرمة المؤسسة التشريعية وقلة احترامه للحاضرين، بعد أن قام بحركات لا تنم عن الجدية.

وذكرت مصادر من داخل مجلس النواب ل”برلمانكم” أن محمد يتيم كان أثناء تقديم ومناقشة الميزانية الفرعية لوزارته في لجنة القطاعات الاجتماعية يوم أمس الجمعة، يلتفت مرارا  إلى مديرة مركزية بوزارة الشغل والإدماج المهني، ليسألها عن الأرقام وبعض المعطيات، لكن المثير في تصرف الوزير الذي لقبه المغاربة ب”الكبيدة” أنه كان يقهقه في حديثه مع المديرة ويقوم بحركات مثيرة، جعلت الشكوك تحوم حول طريقة الحديث معها.

وأضاف المصدر ذاته، أن النائبة البرلمانية ابتسام مراس، عضو الفريق الإشتراكي بمجلس النواب لم تتمالك نفسها، بسبب استفزازات يتيم، لتنفجر في وجهه. بسبب ما اعتبرته “استهتارا” بالنواب، وحديثه المتكرر مع المديرة السالفة الذكر، دون إعطاءه الأهمية للموضوع الذي اجتمع من أجله نواب الامة ألا وهو الميزانية الفرعية لوزارته .

وفي هذا الصدد أكدت النائبة ابتسام مراس ل”برلمانكم” أن ما صدر عن الوزير غير معقول ولا يمكن تقبله، واصفة تصرفاته بالمستهترة بأهمية الإجتماع، وبقلة الإحترام للنواب البرلمانيين.

وقالت مراس في تصريحها ل”برلمانكم”  “المفروض في الوزير  أن يتسلح بالمعطيات قبل أن يتقدم بعرضه أمام البرلمانيين، أما أن يستفسر مديرة وزارته بشكل متكرر تتخلله قهقهات مستفزة، فذلك ما يؤكد أنه غير متمكن من ملفات الوزارة ولا يضبط الأرقام الواردة في مشروع الميزانية الفرعية لقطاع الشغل والإدماج المهني”، مضيفة أن انسحابها من الإجتماع كان مرده قلة الإحترام الذي أبداه يتيم للحضور.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *