12:12 - 27 فبراير 2020

كاتب محلي لـ”البيجيدي” بتارودانت يستغل ممتلكات مسجد للدعاية الانتخابية

برلمان.كوم

علم موقع “برلمان.كوم”، أن الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية والمستشار بالجماعة الترابية أيت ايعزة إقليم تارودانت، استولى على جمعية كانت تعنى بتسيير شؤون المسجد القديم بأيت ايعزة، ضدا في القانون، رغم أن السلطة المحلية لم تقبل الإخبار الذي وضعه لديها، بدعوى أن القانون يمنع على الجمعيات تسيير مرافق المساجد.

وأضافت المصادر، أنه ورغم رفض السلطات عقد الجمع العام لهذه الجمعية، جدد الكاتب المحلي للبيجيدي مكتب الجمعية علما أنه لم يكن منخرطا بها، حيث جمع حوالي 7 أشخاص بإحدى القاعات التابعة للمسجد في خرق واضح للقوانين التي تمنع استغلال مرافق المساجد لممارسة أنشطة سياسية أو نقابية أو حزبية، ليكون مكتبا من بعض الشباب الذين لا علاقة لهم بهذه الجمعية لا من قريب ولا من بعيد، ومستغلا ممتلكاته في أنشطته السياسية والحزبية.

وزادت ذات المصادر، أن هذا الكاتب المحلي الذي يعتبر نفسه فوق القانون، شرع في استخلاص أكرية ثلاثة محلات تجارية تابعة للمسجد القديم بأيت ايعزة، والذي يضم مدرسة عتيقة يدرس بها عدد من طلبة القرآن، رغم أنه لا يتوفر على وصل قانوني لهذه الجمعية، في خرق سافر لمقتضيات ظهير الحريات الذي ينظم عمل الجمعيات، وضدا في القانون المعمول به بوزارة الأوقاف التي تعتبر الوصي الوحيد على ممتلكات المساجد في المغرب، حيث سلم تواصيل غير مرقمة لأصحاب هذه المحلات موقعة بخاتم الجمعية رغم أن ملفها القانوني لا يوجد لدى السلطة المحلية بأيت ايعزة.

ويشار إلى أن مندوبي الأوقاف والشؤون الإسلامية بتارودانت، كانا قد قاما بزيارة للمسجد القديم بأيت ايعزة، وأخبرا أصحاب المحلات التجارية التابعة للمسجد بعدم إعطاء واجبات كراء المحلات لأي شخص أو أي جمعية، وأن مندوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية هي التي ستتكلف بتسيير ممتلكات هذا المسجد بعيدا عن الصراعات السياسية، وعن إقحام المساجد في صراع الأحزاب والانتخابات، لكن الكاتب المحلي قام بإرغامهم على استخلاص واجبات الكراء بدعوى أنه تسلم الوصل النهائي للجمعية من المحكمة الابتدائية بتارودانت، رغم أنه لم يمر على عقده للجمع العام المزعوم سوى خمسة أيام.

فهل تتحرك السلطات الإقليمية لوضع حد لتصرفات هذ الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية، والذي يعتبر نفسه فوق القانون؟ كما صرح بذلك للعديد من مقربيه، معللا ذلك بأن هناك جهات نافذة في حزبه تقف الى جانبه وتدعمه في كل خطوة يقوم بها، من أجل العمل على خلق اشعاع للحزب بجماعة أيت ايعزة التي يسيرها حزب الإتحاد الإشتراكي.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *