21:49 - 29 أبريل 2021

كفى عبثا وفسادا يا رئيس الحكومة!

برلمان.كوم

علم “برلمان.كوم” أن سمية بنخلدون، إحدى زوجات الحبيب الشوباني، وأخيها محمد رضى بنخلدون، يمارسان، بمساعدة أُطر أخرى من حزب العدالة والتنمية، ضغوطات قوية كي يظفر أخاهما الأصغر، محسن بنخلدون، بمنصب مدير الموارد والشؤون العامة بوزارة الطاقة والمعادن التي يديرها رفيقهم في حزب المصباح عبد العزيز الرباح.

مصادر “برلمان.كوم” أكدت أن محسن بنخلدون احتل الرتبة الأخيرة من بين ثلاث مرشحين لهذا المنصب بعد مثولهم أمام اللجنة المكلفة بالانتقاء، إلا أن آل بنخلدون وبعض مسؤولي في حزب العدالة والتنمية يعتبرون أن نتيجة التباري لا تعني شيئا وأن ابنهم أهل بالمنصب رغم تفوق المرشحين الآخرين عليه.

ومعلوم أن حزب المصباح، منذ توليه مقاليد الحكومة بداية 2012، أغرق الإدارة المغربية والمؤسسات العمومية بأطره على حساب أبناء الشعب وفي تناقض سافر مع شعاراته الانتخابية الداعية إلى محاربة الفساد والريع.

ومن بين خروقات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني لمساطر التعيينات، رفضه مؤخرا ادراج إسم السيد أثلاثي ضمن جدول أعمال مجلس الحكومة قصد تعيينه مديرا للمعهد الملكي مولاي رشيد للرياضات بعد أن احتل المرتبة الأولى في مباراة الإنتقاء.

و قد تمادى سعد الدين العثماني في رفضه للسيد أثلاثي الذي لا يقاسمه نفس الأيديولوجيا، وتم بعد ذلك إبعاد هذا الأخير تعيين مدير آخر للمعهد في خرق سافر للقانون. فهل سيعيد سعد الدين العثماني الكرة ويعين ابن حزبه في المنصب المذكور؟ وفي هذه الحالة قد يتساءل المغاربة عن جدوى تنظيم مباراة يفوز فيها الكسول على حساب المجتهد.  

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *