13:50 - 8 فبراير 2019

كلايبي: انسحبنا من دورة المجلس الجماعي بسبب سياسة الأذان الصماء..والبيجيدي فشل في البيضاء

برلمان.كوم- ياسين بن ساسي

قاطع مستشارو حزب الأصالة والمعاصرة بالمجلس الجماعي للدار البيضاء، أشغال دورة فبراير للمجلس التي انطلقت أمس الخميس 07 فبراير 2019، بسبب ما وصفوه بسياسة الأذان الصماء التي تنهجها الأغلبية في المجلس والتي يتكون أعضاؤها من حزب العدالة والتنمية حسب تعبيرهم.

وأوضح كريم كلايبي عضو المجلس الجماعي للدار البيضاء، في تصريح لموقع “برلمان .كوم” أن هناك العديد من الأسباب التي جعلت المستشارين ينسحبون من دورة فبراير، ومن بينها عدم وجود التجاوب الكافي بين مختلف الفرق المكونة للمجلس الجماعي للدار البيضاء ورئاسة الجماعة، وأيضا الاقصاء المتكرر الذي طالنا داخل اجتماعات اللجان، بحيث نعطي اقتراحات كبيرة لكنها لا تأخذ بعين الاعتبار.

وأضاف كلايبي في تصريحه أن أعضاء “البام” داخل المجلس لا يتوصلون بتقارير ومحاضر الدورات، حتى أن وتائق اللجان يتوصلون بها حتى يوم الدورة، قائلا: “هذا عبث من طرف المكتب، يمنحنا الوثائق الخاصة باللجان بعد انتهائها”.

وأشار كلايبي أن والي الدار البيضاء كان قد استقبل مستشاري حزب الأصالة والمعاصرة، في مسعى لثنيهم عن قرار المقاطعة، وحل جميع المشاكل والعودة لمقاعدهم، بعدما كثرت المشاكل بين المعارضة والمجلس.

وأكد العضو الجماعي أن حزب العدالة والتنمية فشل في جميع المجالات في البيضاء، بحيث أن جميع المشاريع التي تنجز في المدينة هي أوراش ملكية، ولا دخل لهم فيها.

وأضاف أن وزارة الداخلية تساهم ب90 في المائة من ميزانية المشاريع الموجودة حاليا، وجماعة البيضاء تساهم ب10 في المائة من المشاريع، كما أن ميزانيتها أخدتها ديون من البنك الدولي، مما سينعكس سلبا على المواطن البيضاوي.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *