16:05 - 12 يوليو 2019

رغم فرحة “الكان”.. الجزائريون يطالبون بإقامة “دولة مدنية لا عسكرية” في الجمعة الـ21

برلمان.كوم-خديجة أجغاف

رغم فرحة تأهلهم للمربع الذهبي في “كان 2019” المقام بمصر، مساء أمس الخميس، خرج متظاهرون جزائريون للجمعة 21 على التوالي، لمواصلة احتجاجاتهم ضد رموز نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، حيث توافدوا على ساحة البريد المركزي بالعاصمة، مرددين شعارات تدعو لإقامة “دولة مدنية لا عسكرية”.

وذكرت مصادر إعلامية، أن العشرات من المتظاهرين رفعوا خلال مسيرتهم أعلاما جزائرية، ورددوا عبارات مثل “مللنا من هذه السلطة”، كما انتقدوا قائد الجيش أحمد قايد صالح، مؤكدين أن هذا لا يمنع أن “الشعب والجيش إخوة”.

وفرضت قوات الشرطة تعزيزات أمنية كبيرة، من خلال ركن شاحناتها وسياراتها في الشوارع الرئيسية للعاصمة، فيما ضربت قوات الدرك الوطني طوقا أمنيا على منافذها ونصبت حواجز أمنية على مداخلها الرئيسية.

وتعتبر احتجاجات اليوم، الأولى بعد انتهاء مهلة الـ 90 يوما التي يحددها الدستور لمنصب الرئيس المؤقت الذي يشغله عبد القادر بن صالح.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *