استمعوا لبرلمان راديو

18:51 - 21 يناير 2021

ما السر وراء الإنجيل الذي رافق بايدن طيلة مسيرته السياسية؟

برلمان.كوم خديجة أجغاف

مع تولي جو بايدن الرئاسة الأمريكية، أمس الأربعاء، انشغل الإعلام الأمريكي ومواقع التواصل بالكتاب المقدّس الذي أقسم اليمين عليه، حيث لاحظ المتابعون أنّ بايدين يستخدم، منذ بداية حياته السياسية، كتاباً مقدّساً بغلاف جلدي، ضخم الحجم، لأداء اليمين عند تولّيه أي منصب، ويبلغ سمك الكتاب نحو 12 سنتمتراً، وله قفل حديدي.

صحيفة الاندبندنت البريطانية، سلطت الضوء علي نسخة بايدن من الإنجيل، مشيرة إلى أن النسخة تعد “إرث عائلي” يعود عمرها لما يقرب من 130 عاماً، موضحة أن بايدن حلف اليمين عليه أول مرة عندما أصبح أصغر نائب فى الشيوخ فى 1973 وآخر مرة فى 2013 كنائب أوباما.. وابنه “بو” استخدمه عند توليه منصب النائب العام.

وتأتي نسخة الكتاب المقدس هذه من جانب بايدن من العائلة، ذات الجذور الإنجليزية والإيرلندية، بحسب قوله خلال لقائه في برنامج “ذا ليت شو” مع المذيع ستيفن كولبير على شبكة “سي بي إس”، الشهر الماضي.

وأضاف الرئيس المنتخب أن الكتاب “إرث عائلي”، وأن “كل محطة مهمة” في تاريخ العائلة موجودة في طيات هذا الكتاب المقدس، بما في ذلك جميع المرات التي أدى فيها اليمين كعضو في مجلس الشيوخ، وكذلك كنائب للرئيس.

ولا يلزم الدستور الأميركي أن يقسم الرئيس الجديد، أو المسؤولون الآخرون، على نسخة كتاب معين، إذ استخدم المؤدون للقسم، الإنجيل والتوراة والقرآن، وحتى نسخة من الدستور الأميركي.

الجدير بالذكر، أن رؤساء أمريكيون سابقون، أدّوا اليمين على أناجيل تعود لعائلاتهم، في حين آخر بعضهم الآخر قسم اليمين على أناجيل تتمتّع برمزيّة تاريخية معيّنة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *