9:53 - 14 فبراير 2020

مجلس الشيوخ الأمريكي يصوت لتقييد هجوم ترامب عسكريا ضد إيران

برلمان.كوم

صوّت مجلس الشيوخ الأميركي، أمس الخميس، لصالح الحد من قدرة الرئيس دونالد ترامب على مهاجمة إيران عسكريا، وأيّد ثمانية من أعضاء حزبه الجمهوري القرار.

وبحسب ما نشرت وسائل إعلام أمريكية، سبق أن أقرّ مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديموقراطيون القرار الذي يُطالب الرئيس بعدم الإقدام على أيّ عمل عسكري ضدّ إيران من دون موافقة الكونغرس، لكنه سيقابل على الأرجح بنقض (فيتو) من قبل ترامب.

ويدعو مشروع القرار “الرئيس إلى إنهاء استخدام القوات المسلحة للولايات المتحدة في الأعمال العدائية ضد جمهورية إيران الإسلامية أو أي جزء من حكومتها أو الجيش، ما لم يأذن له الكونغرس صراحة بإعلان الحرب أو بتفويض محدد باستخدام القوة العسكرية ضدها”.

وكان الرئيس قد حذر في تغريدة الأربعاء من تقييد سلطاته في مواجهة إيران، معتبرا أن التصويت المقترح هو “محاولة من الديموقراطيين لإحراج الحزب الجمهوري”.

وقد مرر مجلس النواب مشروعا مماثلا الشهر الماضي بموافقة 224 عضوا مقابل اعتراض 194. وغلب على التصويت الطابع الحزبي على نحو عكس انقساما عميقا في الكونغرس حول سياسة ترامب المتعلقة بإيران وإلى أي مدى ينبغي أن يكون للأعضاء كلمة في مسألة الاستعانة بالجيش.

وانتقد البيت الأبيض تأييد القرار في مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديموقراطيون ووصفه بأنه “سخيف… ومجرد حركة سياسية أخرى”، وقال في بيان إن القرار “يحاول عرقلة سلطة الرئيس في حماية أميركا ومصالحنا بالمنطقة من التهديدات المستمرة”.

المصدر: وكالات

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *