10:08 - 19 فبراير 2020

مجلس العماري يهدد حياة البيضاويين بـ”أغطية المجاري”

برلمان.كوم-ه ب

يبدو أن مشاكل مجلس العماري، باتت تتفاقم يوما بعد يوم، فبعد تفجر فضيحة المنازل الآيلة للسقوط، والفياضانات بجهة الحي الحسني، عاشت شابة أمس الإثنين، حالة من الخوف والرعب، في شارع الزرقطوني بالبيضاء، بسبب غطاء مجرى مائي مكسور.

وفي التفاصيل، اشتكت شابة من حالة الشوارع التي بات يسودها الإهمال من قبل المسؤولين والجهات المعنية، حيث كادت أن تكسر رجلها بعد أن هوت بأحد المجاري المائية بسبب غطاء قديم مكسور ناله الصدأ، ولولا مساعدة مجموعة من الشبان لقضت ليلتها بإحدى المستشفيات بالبيضاء.

وقالت الشابة عبر تدوينة على موقع التوصل الإجتماعي “فيسبوك”، الذي بات منصة لتفريغ هموم المواطنين ومشاكل مدنهم، “السلام عليكم بغيت نوجه رسالة الناس باش يردو البال من الأغطية ديال مجاري المائية الي كتكون في شارع او على مستوى الرصيف اليوم في شارع الزرقطوني ربي حفظني من شي هرسة في رجلي ولا يتخسر ليا وجهي كنت غادة حتى هوات بيا القرقارة تهرسات وتخشات ليا رجلي جاب الله شديت بيدي وبقيت شادة حتى ساعدوني شي شباب الله يجزيهم بالخير غير ربي حفظ انا ربي حفظني”.

وطرحت الشابة فرضية لو وقع هذا الحادث مع كبار السن، لكان الوضع أكثر تأزما، حيث كتبت قائلة “ولكن كون كان شي راجل كبير ولا مرأة كبيرة في السن كانت غادي تكون كارثة ياربي السلامة”.

ووجهت الشابة رسالة خاصة لجميع المسؤولين بمن فيهم رئيس مقاطعة المعاريف، عبد الصمد حيكر،عن حزب العدالة والتنمية، قائلة “كنوجه نداء للناس المسؤولين مافيها باس مرة مرة يديرو مراقبة الأغطية لي راشية ولا مهرسة يغيروهم باركة من اللامبالاة وعدم المسؤولية”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *