برلمان.كوم - "مدي1 تيفي" تحسن ناتجها الصافي بنسبة 10% وتكشف خططها المستقبلية
23:10 - 25 مارس 2019

“مدي1 تيفي” تحسن ناتجها الصافي بنسبة 10% وتكشف خططها المستقبلية

برلمان.كوم-ف خ

واصلت قناة “مدي1 تيفي”، خلال السنة المنصرمة وتيرة نموها، من خلال مواصلة إغناء باقة القناة، من خلال إطلاق قناة ثالثة بالعربية، تغطي إفريقيا الشمالية والشرق الأوسط، والتي تنضاف إلى القنوات الموجودة، والمتمثلة في قناة ميدي1 تيفي بالعربية والفرنسية، والموجهة إلى دول شمال إفريقيا وغرب أوروبا، وقناة “ميدي1 تيفي إفريقيا”، الموجهة بالفرنسية إلى بلدان إفريقيا الغريية.

وذكر بلاغ صادر عن المجلس الإداري للقناة، الصادر اليوم الإثنين، والذي توصل “برلمان.كوم“، بنسخة منه أن القناة واصلت التطور المستمر للمحتوى التحريري للمواعيد الإخبارية، وذلك بتقديم 24 نشرة تلفزية وموجز إخباري يوميا، تتضمن روبورتاجات وتقارير صحفية وتحاليل لأزيد من 50 مراسلا عبر العالم، مع مشاركات لمحللين وخبراء مغاربة وأجانب، يساهمون بتحاليل وقراءات متميزة للأحداث، تتسم بالجودة والتنوع في تناول الوقائع والتطورات والأحداث، في مختلف مستوياتها الجيوالسياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية

واستمرت ذات القناة في تطوير إنتاج المضامين ذات الجودة العالية، في تناسق مع موقع قناة ميدي1 تيفي، وإذاعة البحر الأبيض المتوسط الدولية، وذلك من خلال إنتاج سنوي لأكثر من 2000 مجلة إخبارية، وبرامج للحوار والنقاش السياسي والاقتصادي والاجتماعي والرياضي، وأخرى مخصصة للبعد الثقافي، مع الحرص على إشراك مكاتب واستوديوهات القناة، في كل من دكار وأبيدجان وتونس وبروكسيل وبرلين وواشنطن.

وأوضح ذات البلاغ، “أنه وطبقا للتشريعات الجاري بها العمل، تبين من البيانات الختامية لحسابات القناة برسم 2018، المقفلة إلى غاية 31 دجنبر 2018، تحسنا في الناتج الصافي بنسبة 10 في المائة، مقارنة مع نتائج سنة 2017، وذلك بفضل التسيير المتسم بحكامة جيدة، تعتمد أساسا على التدبير الأمثل للموارد والتحملات، والتحكم في التوازنات المالية، وهذا على الرغم من الإستثمار المهم في الإنتاج، وتجهيز الأستوديوهات، و توسيع نطاق البث الفضائي والرقمي، و كذا التراجع المسجل في سوق الإعلانات الإشهارية برسم 2018”.

وتتجه ميدي1 تيفي خلال 2019، وفق ذات المصدر، “إلى مواصلة تنمية الخط التحريري لكل قنواتها، وتنويع عروضها، مع التركيز على الجانب الرقمي، إدراكا منها للتحولات التكنولوجية العميقة التي يعرفها قطاع الإعلام على الصعيد الدولي، وذلك للحفاظ على تنافسية عرضها، باعتباره الرهان الحيوي لشبكة ميدي1 تيفي، التي تعمل للتموقع بمضامين ذات جودة عالية، أمام فاعلين على المستوى العالمي، يتوفرون على إمكانات مهمة”.

ووأضاف ذات المصدر، “اعتبارا لهذه الحصيلة، وبعد أن أخذ المجلس الإداري علما بتقارير هيئات الحكامة في القناة، وكذا تقرير مراقب الحسابات، صادق المجلس على محضر آخر اجتماع عقده المجلس الإداري للمؤسسة، كما صادق على حصر الحسابات إلى غاية 31 دجنبر 2018، وكذا على ميزانية 2019”.






اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *