استمعوا لبرلمان راديو

11:42 - 12 أكتوبر 2021

مطالب أممية باتخاذ إجراءات جريئة للحفاظ على التنوع البيولوجي العالمي

برلمان.كوم

دعا مسؤولون كبار في الأمم المتحدة، أمس الإثنين، المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات جريئة للحفاظ على التنوع البيولوجي العالمي وتعزيز الانسجام بين البشر والطبيعة، بهدف مواجهة فقدان التنوع البيولوجي الذي يهدد البشرية.

وقالت إنجر أندرسن، المديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، خلال افتتاح المؤتمر الخامس عشر للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي (كوب 15)، المنعقد في مدينة كونمينغ الصينية، “إننا بحاجة إلى اتخاذ إجراءات واضحة لتنفيذ إطار التنوع البيولوجي العالمي لما بعد 2020”.

وحثت جميع الأطراف في الاتفاقية على اتخاذ إجراءات ملموسة لتنفيذ إطار التنوع البيولوجي العالمي لما بعد عام 2020 ووضع الطبيعة في صميم عملية صنع القرار.

ودعت أندرسون، في كلمة عبر الفيديو إلى تعاون عالمي في هذا الصدد، لا سيما تقديم دعم مالي وتكنولوجي للدول النامية لتحقيق طموحاتها الدولية.

وقالت إن “صنع السلام مع الطبيعة، مهمة محددة للقرن الـ21 نظرا لأن الطبيعة هي أساس الثقافات والمجتمعات والاقتصادات لجميع البشر”. وحذرت من أن “تكاليف حربنا الانتحارية ضد الطبيعة تتزايد بمعدل ينذر بالخطر”.

ومن جانبها، دعت إليزابيث ماروما مريما، الأمينة التنفيذية لاتفاقية التنوع البيولوجي، قادة العالم إلى ترجمة التزاماتهم إلى “سياسات وإجراءات ونتائج”، مع السعي نحو “إطار تنوع بيولوجي عالمي جريء وشامل وطموح”.

وأكدت إليزابيث ماروما، التي حضرت افتتاج المؤتمر، أنه لتحقيق رؤية 2050 للعيش في انسجام مع الطبيعة، يجب على العالم اتخاذ إجراءات في هذا العقد لعكس عملية فقدان التنوع البيولوجي، ووضع التنوع البيولوجي على طريق التعافي بحلول عام 2030 على أبعد تقدير.

وينعقد مؤتمر مؤتمر “كوب 15” للتنوع البيولوجي على مرحلتين، الأولى افتراضيا من 11 إلى 15 أكتوبر الجاري، حيث سيركز خلالها ممثلو الدول المشاركة على تطوير إطار التنوع البيولوجي العالمي لما بعد عام 2020، لتوجيه إجراءات الحفاظ على التنوع البيئي في جميع أنحاء العالم حتى عام 2030. وسيشهد تنظيم أنشطة موازية تضم منتديات بشأن موضوعات منها تغير المناخ والحماية الإيكولوجية.

أما المرحلة الثانية، التي ستعقد حضوريا في النصف الأول من عام 2022 بكونمينغ أيضا، ستشهد مفاوضات واسعة ومعمقة باتجاه الانتهاء من إطار عالمي طموح وعملي للتنوع البيولوجي لما بعد عام 2020، واعتماده.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *