15:36 - 25 يوليو 2018

مطالب بترقية كتابة الدولة للتنمية القروية إلى مستوى وزارة منتدبة

برلمان.كوم لحسن بوشمامة

طالب مشاركون في اللقاء الدراسي الذي نظمه الفريق الحركي بمجلس المستشارين، أمس الثلاثاء بالرباط، بترقية كتابة الدولة في التنمية القروية التي يشرف عليها حمو أوحلي عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية، إلى مستوى وزارة منتدبة لدى رئيس الحكومة، لتقوم بدور التنسيق الأفقي بين القطاعات الحكومية وضمان التقائية البرامج الموجهة لتنمية المناطق القروية وبما يمكنها أيضا من الاختصاصات والموارد المالية والبشرية التي تخولها مباشرة عملها بأريحية تامة تحت إشراف رئيس الحكومة.

وخرج هذا اللقاء الدراسي الذي احتضنته إحدى قاعات مجلس المستشارين وتمحور حول “تنمية المناطق القروية والجبلية: فرص وتحديات”، بمجموعة من التوصيات كان من أهمها التعجيل بإخراج قانون الجبل إلى حيز الوجود، وإحداث وكالة وطنية للتنمية القروية على غرار نظيرتها وكالة التنمية الحضرية، وإيجاد حل شامل ومناسب لإشكالية أراضي الجموع.

وطالب الحركيون المشاركون في اللقاء الدراسي الحكومة بتجسيد إرادتها لتفعيل الجهوية المتقدمة، كإطار استراتيجي لخلق التوازن الجهوي والمجالي والاجتماعي، من خلال أجرأة المساطر المتعلقة بالاختصاصات الذاتية والمشتركة والمنقولة المنصوص عليها في القوانين التنظيمية للجماعات الترابية، وضمان ولوج الساكنة القروية والجبلية للخدمات الاجتماعية والبنيات التحتية، ودعوا الحكومة أيضا إلى التفاعل الإيجابي مع مقترحات القوانين ذات الصلة المحالة على البرلمان بغرفتيه، والإسراع بإعداد استراتيجية شمولية لتنمية المناطق القروية والجبلية، مع  أخذ الخصوصيات الثقافية والبشرية بعين الاعتبار في كل مقاربة تنموية لهذه المناطق.