استمعوا لبرلمان راديو

23:49 - 18 سبتمبر 2021

مكتب الصيد الوطني يسجل انخفاضا في منتجات الصيد الساحلي والتقليدي بنسبة 48 بالمئة

برلمان.كوم

سجلت كميات منتجات الصيد الساحلي والتقليدي، التي تم تفريغها بميناء الصويرة، انخفاضا بنسبة 48 بالمئة، خلال الأشهر الثمانية الأولى من السنة الجارية، حيث بلغت 5493 طنا، مقابل 10 آلاف و473 طنا، في الفترة ذاتها من سنة 2020.

وأوضح المكتب الوطني للصيد، في تقريره الأخير حول الإحصائيات المتعلقة بالصيد التقليدي والساحلي بالمغرب، أن القيمة السوقية لهذه المنتجات سجلت، في المقابل، ارتفاعا بنسبة 53 بالمئة، لتصل إلى 121.449 مليون درهم في نهاية شهر غشت الماضي، مقابل 79.432 مليون درهم، خلال الفترة نفسها من سنة 2020.

وأشار المصدر أيضا إلى الانخفاض الكبير بنسبة (- 68 بالمئة) في الكميات التي تم تفريغها من الأسماك السطحية، خلال الفترة الممتدة من يناير إلى غشت 2021 بميناء الصويرة، والتي بلغت 2863 طنا، بقيمة قدرت 10.824 مليون درهم.

 وكشف التقرير  عن تسجيل ارتفاع طفيف بنسبة 2 بالمئة، إلى 417 طنا (519ر14 مليون درهم/+ 26 بالمئة) للكميات المصطادة من السمك الأبيض عند متم غشت الفارط على مستوى ميناء الصويرة.

وفي ما يتعلق بالرخويات، فقد سجلت الكميات التي تم تفريغها ارتفاعا كبيرا بنسبة 119 بالمئة، إلى 1163 طنا (959ر82 مليون درهم/+241 بالمئة)، في حين بلغت الكميات المفرغة من القشريات 206 أطنان (9.772 مليون درهم/+23 بالمئة).

و على الصعيد الوطني، سجلت قيمة المنتجات المفرغة من الصيد الساحلي والتقليدي التي تم تسويقها، خلال الأشهر الثمانية الأولى من سنة 2021، ارتفاعا بنسبة 34 بالمئة، إلى حوالي 5.99 مليار درهم.

 ووفقا للمكتب الوطني للصيد، فقد بلغ وزن الكميات المفرغة  708.384 طنا، بانخفاض بنسبة 5 بالمئة، مقارنة مع متم شهر غشت من سنة 2020.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *