15:37 - 22 يناير 2020

مندوبية الحليمي تحرج حكومة العثماني وتعتبر 2019 سنة ارتفاع الأسعار والتضحم

برلمان.كوم

كشف تقرير جديد للمندوبية السامية للتخطيط أن سنة 2019 المنتهية، تميزت على العموم بارتفاع أسعار بعض المواد الأساسية بالمغرب، أمام عجز الحكومة على تحسين شروط عيش المغاربة.

وأوضحت مذكرة إخبارية جديدة للمندوبية السامية للتخطيط، إن سنة 2019 تميزت بارتفاع الرقم الاستدلالي السنوي للاثمان عند الاستهلاك قدره 0,2 في المائة، بالمقارنة مع سنة 2018.

وتعود هذه الزيادة، حسب المصدر ذاته، إلى ارتفاع المواد غير الغذائية ب 0,9 في المائة وانخفاض المواد الغذائية ب 0,5 في المائة.

وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين استقرار بالنسبة لـ “النقل” وارتفاع ب 3,1 في المائة بالنسبة لـ “التعليم” وعلى هذا الأساس، يكون مؤشر التضخم الأساسي، قد عرف ارتفاعا قدره 1,0 في المائة خلال سنة2019 مقارنة بسنة 2018.

أما على مستوى المدن، فقد سجل الرقم الاستدلالي للاثمان عند الاستهلاك خلال سنة 2019 أهم الإرتفاعات في فاس ب 1,2 في المائة وفي سطات ب 1,0 في المائة وفي الدار البيضاء ب 0,7 في المائة وفي كلميم ب 0,6 في المائة وفي مكناس والعيون وبني ملال والحسيمة ب 0,5 في المائة وفي الداخلة وآسفي ب 0,4 في المائة، بينما سجل انخفاضا في وجدة ب .0,3 في المائة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *