برلمان.كوم - موازين 2019: آية ناكامورا وترافيس سكوت وميغوس على منصة السويسي
12:01 - 15 مايو 2019

موازين 2019: آية ناكامورا وترافيس سكوت وميغوس على منصة السويسي

برلمان.كوم

من المنتظر أن يكون الجمهور المغربي على موعد مع عدد من نجوم الهيب هوب والبوب بمنصة السويسي يوم الأربعاء 26 والخميس 27 يونيو المقبل في الدورة عشرة لمهرجان موازين إيقاعات العالم، حيث من المرتقب أن يحيي الحفل كل من “آيا ناكامورا” و”ترافيس سكو ط” ومجموعة “ميغوس”، الذين سيشاركون الجمهور بعروضهم الفريدة.

وحسب بلاغ لجمعية مغرب الثقافات المنظمة للمهرجان، يعتبر ترافيس سكو ط البالغ من العمر 27 عامًا أحد أفضل مغنيي الراب في الولايات المتحدة، حيث صنع اسما مدويا عن جدارة واستحقاق يضاهي الأسماء الكبيرة للراب الأمريكي ، مثل درك أو كندريك لمار أو ج كول.

وأوضح البلاغ، أن ترافيس سكو ط حقق نجاحًا كبيرًا منذ تعاونه مع كني وست سنة 2013، الذي ساعده في إنتاج أول أغنية له، و ساهم في ألبومه الأول “روديو” إلى جانب جاستين بيبر، إذ اشتغل مع العمالقة (دريك وناس ودي جي خالد ، من بين آخرين) ويعيش قصة حب تتصدر عناوين الصحف: زوجته ليست سوى كيلي جينر، الأخت غير الشقيقة ل كيم كارداشيان !

وأضاف البلاغ، الفترة الأولى لترافيس سكو ط، ستحيي الحفل نجمة صاعدة من RnB “آية ناكامورا”، من «اكتشاف السنة» إلى سوبر ستار في أقل من سنة. ازدادت عام 1995، من عائلة مالية من أصل إفريقي، ساهمت في إضفاء الإيقاعات المرحة على الحياة اليومية للشباب الفرنسي في عام 2018 بأغاني ناجحة والمقطع الذي راكم أكثر من 360 مليون مشاهدة على “يوتيوب”، وحاز ألبومها جورنال انتيم على قرص ذهبي في عام 2017.

في اليوم التالي، الخميس، 27 يونيو، يضيف البلاغ، سيكون دور فرقة الراب الأمريكية ميغوس إشعال الخشبة، حيث سيعرف المستوى الفني لموازين وجاهة وعلوّاً بعروض فرقة الراب الأمريكية ميغوس، التي اشتهرت في جميع أنحاء العالم بـ”فرسس” سنة 2013.

وحسب البلاغ ذاته، يقترح موازين طيلة تسعة أيام برمجة غنية تجمع بين أكبر نجوم الموسيقى العالمية والعربية، ويجعل من مدينتي الرباط وسلا مسرحا لملتقيات متميزة بين الجمهور وتشكيلة من الفنانين المرموقين. كما يرسخ مهرجان موازين استمرار التزامه في مجال النهوض بالموسيقى المغربية، حيث يكرس نصف برمجته لمواهب الساحة الفنية الوطنية.

ويقدم مهرجان موازين الحامل لقيم السلم والانفتاح والتسامح والاحترام، ولوجا مجانيا لـ 90 في المائة من حفلاته، جاعلا من الاستفادة المجانية للفرجة مهمة أساسية. وعلاوة على ذلك، يعتبر المهرجان دعامة أساسية للاقتصاد السياحي الجهوي، وفاعلا من الدرجة الأولى في مجال خلق صناعة حقيقية للفرجة بالمغرب، وفق ذات المصدر.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *