17:00 - 13 أغسطس 2019

نشطاء ينتقدون بوليف بسبب أزبال العيد

برلمان.كوم: الجيلالي الطويل

انتقد عدد من النشطاء نجيب بوليف، الوزير المنتدب لدى وزير التجهيز والنقل، المكلف بالنقل، بسبب تدوينة له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أشاد فيها بالمجهود الذي يقوم به عمال النظافة بمدينة طنجة، حيث قال “وجدت فئة خاصة من العمال، يتفانون في تنظيف المدينة، بالنهار والليل، ويحرصون على أن تبقى جميلة رائعة…”.

ورد أحد النشطاء في تعليق على تدوينة الوزير بالقول، “يستحقون حياة كريمة وماشي التشجيع والتنويه”، وقال آخر “أفلا يستحقون منكم بوصفكم مسؤولون حكوميون النظر في أوضاعهم المادية”، وتساءل آخر مع الوزير، “وكمسؤول حكومي ماذا قدمت لهم أو ستقدم لهم لتحسين وضعيتهم. أم غير الشفاوي كيف مولف؟.

واعتبر أحد النشطاء أن تدوينة بوليف، ماهي إلا ضحك على الدقون مشيراً إلى معاناة عمال النظافة، ذلك لأن “معظمهم يشتغل بأجر لا يتجاوز 2000 درهم، اليس هذا استغلال وضحك على هذه الفئة المغلوب على حالها اما التشجيع لن يفيد في شيئ بدون حياة كريمة …”. على حد تعبيره.

وزاد أحد النشطاء منتقدا تصريح الوزير بطريقة لاذعة، إذ قال “الركوب على الموجة .. يحتاجون حياة كريمة و أجرة بقدر أهمية عملهم.. هم أكثر نفعا من كثير ممن يملؤون قبة البرلمان…”، وقال آخر “عليكم أن تتجولوا وتتفقدوا أحوال هذه الفئة في الأيام والأشهر طيلة السنة فالعديد منهم يعاني ويعمل في ظروف أقل ما يمكن أن يقال عنها أنها غير إنسانية”.

وجدير بالذكر أن الانتقادات التي وجهها النشطاء إلى الوزبر بوليف، جاءت نتيجة لما اعتبروه تملص حزب العدالة والتنمية، الذي يقود الحكومة، والذي يعتبر الوزير ذاته قياديا في صفوفه، من الوعود التي قطعها للمغاربة إبان حملته الانتخابية.


اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *