برلمان.كوم - هذه هي رسالة موقع "برلمان.كوم" للذين يحيكون له الدسائس
14:15 - 17 ديسمبر 2018

هذه هي رسالة موقع “برلمان.كوم” للذين يحيكون له الدسائس

برلمان.كوم

يتلقى موقع “برلمان.كوم” بشكل ممنهج مكالمات هاتفية عبر خطه الثابت وعلى أرقام بعض مسؤوليه، وتتضمن هذه المكالمات تهديدات وشتائم غير مبررة لا يفهم منها سوى أن أصحابها مدفوعون من طرف جهات تزعجها صراحة الموقع وخطه التحريري. 


فمنذ انطلاقه سنة 2014، تلقى موقع “برلمان.كوم”، ولازال يتلقى، تهديدات وضربات تلو الضربات من جهات مختلفة، قاسمها المشترك انزعاجها مما ينشره الموقع بخصوص فضائحها، أو سلوكاتها، أو سوء تدبيرها للشأن العام وما إلى غير ذلك.


وهكذا تعرض الموقع عدة مرات إلى القرصنة ومحاولة القرصنة، وتم وضع شكايات في الموضوع لاتزال قيد البحث، إلا أن النتائج الأولية قد تورط جهات سياسية جندت ميلشياتها الإلكترونية كي تعطل الموقع انتقاما مما نشره بخصوصها.


كما تم تفادي كمائن عديدة لضرب مصداقية الموقع، والنيل من سمعته وسمعة مسؤوليه، وإذا كان البعض التمس حق الرد أحيانا، واللجوء إلى وساطة الأصدقاء أحيانا أخرى، فإن البعض اختار أسلوب السب والقذف ونعت “برلمان.كوم” ومسؤوليه بشتى النعوت.


المكالمات الهاتفية والرسائل النصية المجهولة المصدر التي يتلقاها مسؤولو الموقع، هي كذلك إحدى الوسائل التي تلجأ إليها بعض الجهات لكي تكيل للموقع وبائل من الشتم تعبيرا عن انزعاجها مما نكتبه.


وإذ نؤكد لكل هؤلاء عزيمة “برمان.كوم” في الاستمرار في أداء رسالته دون الرضوخ لتهديداتهم، نقول لهم أيضا: لماذا لا تلجؤون إلى القضاء كما نفعل نحن؟ ألا تثقون بقضائنا الوطني، أم أنكم تعرفون مسبقا أن حججكم واهية؟

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *