20:00 - 9 أغسطس 2019

هكذا فشل بنشماش في جمع “برلمان البام” وتحديد تاريخ للمؤتمر الوطني للحزب

برلمان.كوم - أ.س

كشف مصدر موثوق لموقع “برلمان.كوم”، أن حكيم بنشماش الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، لم يفلح في تحديد تاريخ للمؤتمر الوطني الرابع الذي يرأس لجنة تحضيريته أحمد التهامي الموالي للأمين العام، فيما رفع “تيار المستقبل” تحديا على لسان رئيس اللجنة التحضيرية سمير كودار مطالبا تيار “بن شماش” بنشر لائحة الحضور في اللجنة التحضيرية التي يدعي فيها التيار حضور 102 قياديا بها، معتبرا أنهم لن يقدروا على نشرها، متهمين الطرف الثاني بتزوير تلك اللائحة، وملئها بأشخاص غرباء عن ما تنص عليه مقررات الحزب في هذا الشأن.

ووفقا لما أورده مصدر عليم لموقع “برلمان.كوم”، فإن حكيم بنشماش أعلن على لسان أحمد التهامي خلال اجتماع ترأسه صباح يوم الجمعة 09 غشت الجاري بالمقر المركزي للحزب، حضره رؤساء ونواب ومقرري هياكل اللجنة التحضيرية، عن عدم تمكنهم من الدعوة إلى عقد المجلس الوطني للحزب، وجمع النصاب القانوني لإنعقاده من أجل تحديد تاريخ للمؤتمر الوطني للحزب، وذلك وفقا لمضامين القانون الداخلي للتنظيم الحزبي.

وحسب المصدر نفسه، فإن حكيم بنشماش وجد نفسه مكتف الأيادي بين أحضان فاطمة الزهراء المنصوري، بإعتبارها رئيسة “برلمان الحزب” وهي المصطفة إلى جانب تيار “نداء المستقبل” وأكبر الداعمين للمتمردين على الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة.

ويتجه حزب الأصالة والمعاصرة بلجنتين تحضيريتين إلى المؤتمر الوطني الرابع للحزب، أحدهما يترأسها سمير كودار ومحسوبة على “تيار المستقبل”، والثانية يترأسها أحمد التهامي ومحسوبة على “تيار بن شماش”، في وقت فشل فيه الأمين العام السابق إلياس العماري من احتواء الأزمة التي يتخبط فيها الحزب منذ إخفاق الحزب في تصدر الفوز بالانتخابات البرلمانية السابقة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *