19:30 - 19 أغسطس 2019

وزارة عمارة تخرج من سُباتها بسبب طريق تيزنيت

برلمان.كوم: الجيلالي الطويل

بعد الهجمة الشرسة التي شنها رواد مواقع التواصل الاجتماعي على عبد القادر عمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، بسبب التأخر الذي عرفته أشغال توسعة الطريق الرابطة بين تارسوات وتيزي أومانوز بإقليم تيزنيت، خرجت وزارة هذا الأخيرمن سباتها، لتكشف أن هذه الطريق مبرمجة خلال سنتي 2020-2021.

وأكدت الوزارة في بيان لها، اليوم الإثنين 19 غشت الجاري، أن هذه الطريق غير مصنفة، وأنجزت الدراسة التقنية المتعلقة بها على أن تتم برمجة أشغال توسعتها خلال سنتي 2020-2021 بتنسيق مع باقي الشركاء المساهمين في اتفاقية تهم المشروع.

وأشار البيان ذاته، الذي يتوفر “برلمان.كوم” على نسخة منه، إلى أن هذه الطريق التي تصل مسافتها إلى 23 كلم، أنجزت أشغال بنائها وتعبيدها بعرض 4 أمتار في إطار اتفاقيات شراكة بين الوزارة وجمعيات محلية خلال سنة 1989، مؤكدا البيان أن “هذه الطريق توجد حاليا في حالة لا بأس بها”.

وأوضح نفس البيان، أنه في إطار مساعي الوزارة إلى فك العزلة عن الساكنة القروية وكذا تحديث الشبكة الطرقية، تم إدراج أشغال توسعة وتقوية هذه الطريق إلى 6 أمتار، وكذا تأهيل المنشآت الفنية بغلاف مالي قدره 23 مليون درهم، في إطار اتفاقية شراكة تهم إنجاز مشاريع طرقية بإقليم تيزنيت بغلاف إجمالي يناهز 352 مليون درهم تساهم فيه الوزارة بنسبة 70 في المائة.

وجدير بالذكر، أن عددا من الدواوير والمراكز بإقليم تيزنيت تعاني منذ مدة من اهتراء وتلاشي البنية التحتية، ما يتسبب في تزايد معاناة الساكنة بهذه الدواوير ويجعلها في عزلة تامة سيما في فصل الشتاء.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *