23:50 - 3 ديسمبر 2019

يوما بعد يوم الوزير عبيابة يفضح نفسه بخدمته للأجندة الانتخابية لقادة البيجيدي

برلمان.كوم

عاد من جديد حسن عبيابة، وزير الشباب والرياضة والثقافة ليثبت أنه أصبح وزيرا منتميا لحزب العدالة والتنمية حتى النخاع، إلى درجة انحنائه لقادته للركوب على ظهره لتحقيق مصالحهم وأجنداتهم الانتخابية.

فبعد فضيحة تنازله عن اختصاصاته لـ”وزير الحقوق” المصطفى الرميد، خلال الأسابيع الماضية، ها هو اليوم الوزير عبيابة يسلم مفاتيح وزارته لكل قيادي من “البيجيدي” أراد فتح بابها خدمة لأجندته الانتخابية، حيث فضل نهاية الأسبوع المنصرم التغيب عن نهائي كأس العرش للألعاب الجماعية موسم 2018-2019، الخاصة برياضة الأشخاص في وضعية إعاقة، مفضلا حضور رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، وجميلة المصلي وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والأسرة، فقط، لتسليم الجوائز للفائزين في تلك الرياضات، والتي تقع تحت إشراف وزارة الشباب والرياضة والجامعة المخصصة لذلك.

غياب الوزير عبيابة عن هذا النشاط الذي يحمل دلالة هامة، وهي نهائي كأس العرش للألعاب الجماعية، وهو المعروف عنه غرامه للأضواء والظهور تحتها، طرح عدة تساؤلات داخل الوزارة وأمام المتابعين للشأن السياسي، الذين اعتبروا أن الوزير عبيابة هو أداء ووسيلة تحت تصرف أعضاء حزب العدالة والتنمية يستعملونه لأجنداتهم السياسية وحملاتهم الانتخابية السابقة لأوانها.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *